فيسبوك يتخذ قوانين صارمة لحظر منشورات “الأدوية المعجزة”

3 يوليو 2019
فيسبوك يتخذ قوانين صارمة لحظر منشورات “الأدوية المعجزة”
رابط مختصر

الخبرية ـ متابعة

عقب تقرير نشرته صحيفة “وول ستريت جورنال” هذا الأسبوع عن اجتياح الأخبار المضللة عن أدوية مكافحة السرطان والأمراض المزمنة على موقعي فيسبوك ويوتيوب، أعلنت الشركة اتخاذها إجراءات صارمة بهذا الصدد.

وقالت شركة فيسبوك، أمس الثلاثاء، إنها تخطط لمحاربة الأخبار المضللة عن “العلاجات المعجزة” من خلال إعادة تنظيم ظهور المحتوى حول تلك الموضوعات في موجز الأخبار.

وكتب ترافيس ييه، مدير الإنتاج في الشبكة الاجتماعية، أن السياسة ستركز على الموضوعات الصحية التي تبالغ أو تضلل المستخدمين، مثل الادعاءات حول “علاج معجزة” للأمراض الفتاكة.

كما ستنظم القواعد الجديدة أيضاً الترويج للمنتجات التي لها مطالبات متعلقة بالصحة، مثل حبوب إنقاص الوزن.

في حين أن إعلان أمس الثلاثاء لم يشر إلى محاربة المحتوى المضاد للتطعيم، فقد أخبر فيسبوك موقع “ديجتال تريندز” أن أي ادعاءات صحية مبالغ فيها أو مضللة بشأن اللقاحات ستكون جزءاً من الحملة أيضاً.

يذكر أنّ فيسبوك أعلن، في مارس، الفائت التزامه بمعالجة المعلومات الخاطئة عن اللقاحات، وأجرى تحديثات للمنصة التي حظرت إعلانات مكافحة التطعيم.

وفقًا لـ”وول ستريت جورنال”، لغاية نهاية شهر مايو، كان فيسبوك لا يزال يعرض إعلانات مدفوعة الأجر تروج لأضرار اللقاحات، بينما كان إنستغرام التابع لفيسبوك يوصي أيضاً بمحتوى مضاد للقاح للمستخدمين.

وقد حذرت منظمة الصحة العالمية والمراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها “فيسبوك”، من استمراره بنشر معلومات صحية مضللة، مهددةً الشركة باتخاذ إجراءات ضدها.

كان هناك ما لا يقل عن 1095 حالة إصابة بالحصبة في الولايات المتحدة حتى الآن هذا العام، وفقاً لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها، لم يتم تلقيح معظم الأشخاص الذين أصيبوا بالمرض شديد العدوى، وجاء الارتفاع في الحالات مع انتشار المعلومات المضللة حول اللقاحات عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق