“جوجل” تحذر متصفحيها من مواقع لها علاقة بشركة إماراتية

2 أغسطس 2019
“جوجل” تحذر متصفحيها من مواقع لها علاقة بشركة إماراتية

الخبرية ـ متابعة 

ادرجت ألفابت، الشركة الأم لجوجل، قائمة مواقع الويب المعتمدة من قبل شركة أمنية مقرها الإمارات ضمن المواقع غير الآمنة، بناءً على تقارير أمنية أكدت أن الشركة تستخدمها في عمليات اختراق تتبع للدولة.

وبحسب ما ذكرت وكالة “رويترز” اليوم الجمعة، فإن جوجل أكدت الأسبوع الماضي أن متصفحَي كروم وأندرويد سيصنفان كل مواقع الويب التي تم اعتمادها من قبل شركة دارك ماتر الأمنية بالإمارات على أنها غير آمنة.

ولم تقدم سبباً لهذه الخطوة، ولم تستجب لطلبات التعليق، إلا أنها استشهدت بالقرار ذاته الذي اتخذته شركة موزيلا لمتصفح فايرفوكس الشهر الماضي.

وقالت موزيلا في وقت سابق إنها ستحجب مواقع دارك ماتر المعتمدة بسبب “الأدلة الموثوقة” التي قدمتها وكالة “رويترز” وغيرها من تقارير وسائل الإعلام بأن الشركة التي تتخذ من أبوظبي مقراً قد شاركت في عمليات القرصنة.

وقالت أيضاً إنها تشعر بالقلق من أن تستخدم دارك ماتر وضعها كحارس أمن الإنترنت لإطلاق جهود القرصنة السرية.

وتحتاج الشركات إلى الحصول على شهادة من منظمة خارجية، تؤكد هويتها وتضمن أمنها لكي تعتبرها متصفحات الويب (كروم وفايرفوكس) آمنة.

لكن إذا اكتسبت مجموعة مراقبة تلك الصلاحية فبإمكانها التصديق على المواقع المزيفة التي تنتحل صفة المصارف أو خدمات البريد الإلكتروني، ممَّا يتيح للمتسللين اعتراض بيانات المستخدم، كما يقول خبراء الأمن.

ومعظم المنظمات المعتمدة شركات خاصة مستقلة. وتسمح المتصفحات مثل فاير فوكس وكروم لمواقع الويب بالحصول على شهادة من أي سلطة معتمدة في أي مكان من العالم.

ويجب على المؤسسات، التي ترغب في الحصول على ترخيص مصادقة، أن تحصل على موافقة صانعي المتصفحات العالميين مثل جوجل وموزيلا وميكروسوفت.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *