يحمل الجنسية المغربية.. القبض على “داعشي” وسط إسبانيا

19 ديسمبر 2019
يحمل الجنسية المغربية.. القبض على “داعشي” وسط إسبانيا
رابط مختصر

الخبرية ـ الرباط 

اوقفت الشرطة الإسبانية اليوم الخميس، شخصا يحمل الجنسية المغربية في بلدة “بارلا” وسط إسبانيا، يشتبه في انتمائه إلى تنظيم داعش.

وذكر بيان الشرطة الوطنية الإسبانية أن الشخص البالغ 25 سنة، ينتمي لشبكة دولية تتكون من أعضاء تنظيم داعش الإرهابي، الذين يتفاعلون مع بعضهم البعض عبر قنوات التواصل الاجتماعي وشبكات الانترنيت.

وتابع البيان ذاته، أن المشتبه به بلغ مرحلة متقدمة من التطرف وكان يستعمل حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي من أجل الدعاية الإعلامية لأيديولوجية هذه المنظمة الإرهابية وذلك بهدف استقطاب أعضاء جدد وتلقينهم وتجنيدهم.

.وأشار المصدر عينه، أن التحقيقات التي أجرتها مصالح الأمن كشفت أن المشتبه به الذي كان يظهر نشاطا مكثفا على مواقع التواصل الاجتماعي كان يقوم بتحميل ونشر محتويات تتضمن الدعاية لإيديولوجية هذه المنظمة الإرهابية والإشادة بأعمالها الإجرامية مع الترويج لهذه الأفعال بغاية استقطاب وتجنيد مناصرين جدد .

كما مكن التفتيش الذي خضع له منزل الشخص المعتقل من حجز العديد من المعدات والآليات والوسائط الإلكترونية والهواتف النقالة بالإضافة إلى وثائق ذات أهمية كبيرة . وأكد المصدر ذاته أن هذه العملية التي تم تنفيذها بتعاون وتنسيق مع الوكالة الأوربية للشرطة ( الأوربول ) مكنت أيضا من إلقاء القبض على شخص آخر لتورطه المحتمل في جريمة ضد الصحة العامة .

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق