حقيقة وفاة معتقلة بسجن الأوداية بمراكش

29 أكتوبر 2019
حقيقة وفاة معتقلة بسجن الأوداية بمراكش
رابط مختصر

الخبرية 

خرجت إدارة السجن المحلي الأوداية بمراكش،  عن صمتها بخصوص الخبر الذي تداوله البعض بشأن “وفاة معتقلة” مصابة بمرض مزمن بالسجن المذكور، مشدّدة على أن خبر وفاة السجينة (ز.ح) “كاذب ولا أساس له من الصحة”.

وأوضحت المؤسسة السجنية، في بيان لها اليوم الثلاثاء، ردا على ما تم نشره ببعض المواقع الإلكترونية والصفحات المحلية على مواقع التواصل الاجتماعي بخصوص “وفاة سجينة بالسجن المحلي الأوداية بمراكش”، أن المعنية بالأمر ” تستفيد من الرعاية الطبية اللازمة بسبب إصابتها بمرض مزمن، وحالتها الصحية عادية “

واعتبرت إدارة المؤسسة، بأن نشر مثل هذه الإشاعات الكاذبة يهدف إلى خلق البلبلة في صفوف النزلاء وعائلاتهم على حد سواء، مع تضليل الرأي العام عبر إيهامه بوقوع أحداث لا أساس لها في الواقع.

وحذر المصدر ذاته، من مغبة الاستمرار في هذه الممارسات المشينة التي لا تمت للعمل الإعلامي المهني بأية صلة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق