استقالة مسؤولة حكومية يابانية وسط فضيحة تناولها عشاء باهظ الثمن

محرر الخبرية
دوليةسلايدر
محرر الخبرية1 مارس 2021آخر تحديث : منذ شهرين
استقالة مسؤولة حكومية يابانية وسط فضيحة تناولها عشاء باهظ الثمن

الخبرية – وكالات 

أعلنت الحكومة اليابانية اليوم الاثنين إن مسؤولة العلاقات العامة لرئيس الوزراء يوشيهيدي سوجا استقالت من منصبها بعد أن تعرضت لانتقادات شديدة لمشاركتها في عشاء بقيمة 74 ألف ين (700 دولار) للفرد بدعوة من شركة إعلامية يعمل بها نجل رئيس الوزراء.

وكان من المقرر أن تجيب أمينة العلاقات العامة بمجلس الوزراء ماكيكو يامادا اليوم الاثنين على المزيد من الأسئلة التي يوجهها نواب المعارضة في البرلمان حول العشاء الذي يعود لعام 2019. وكانت قد خضعت للاستجواب بالفعل الأسبوع الماضي.

وأقرت يامادا، التي أصبحت أول امرأة تتولى هذا المنصب عندما تولى سوجا منصب رئيس الوزراء في سبتمبر، بأنها تلقت دعوة العشاء من شركة توهوكوشينشا فيلم، التي تقدم خدمات البث عبر الأقمار الاصطناعية.

وفي ذلك الوقت، كانت يامادا من كبار البيروقراطيين في وزارة الشؤون الداخلية والاتصالات، التي تصدر التراخيص لمثل هذه الخدمات.

وأثناء عملها كسكرتيرة لسوجا، تعرف نجله على يامادا وغيرها من المسؤولين في الوزارة، حيث عمل سوجا كوزير بين عامي 2006 و2007، حسبما ذكرت مجلة بونشون الأسبوعية الشهر الماضي.

وقال المتحدث باسم الحكومة كاتسونوبو كاتو إن يامادا دخلت المستشفى أمس الأحد لمدة أسبوعين بسبب اعتلال صحتها وأخبرت الحكومة أنها لم تعد قادرة على القيام بواجباتها.

وتمت معاقبة أكثر من 10 من مسؤولي الوزارة، الذين تناولوا العشاء على نفقة الشركة، في انتهاك لقانون أخلاقيات الخدمة العامة الوطني.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق