ولاية أمن فاس تكشف حقيقة وجود عصابة نسائية تحترف السرقة

13 أغسطس 2020
ولاية أمن فاس تكشف حقيقة وجود عصابة نسائية تحترف السرقة
رابط مختصر

الخبرية 

قالت ولاية أمن فاس، إنها تفاعلت بجدية مع مقطع صوتي تم تداوله على “واتساب” يتضمن تصريحا لسيدة تحذر من عصابة إجرامية مفترضة تتألف من نساء يتقمصن دور مندوبات شركات تجارية بمدينة فاس، يرتكبن جرائم السرقة بعد تسليم الضحايا مواد معطرة مخدرة، كما زعمت صاحبة التسجيل أنها تعرضت لمحاولة للسرقة من طرف شخص كان يعقّم درج العمارة التي تقطن بها، وذلك بعدما قام برشها بسائل مشبوه.

وفند المصدر ذاته، عبر بلاغ “الادعاءات غير الصحيحة” الواردة في الشريط الصوتي، مؤكدا على أن ولاية أمن فاس راجعت المعطيات المتوفرة لدى المصالح المختصة في محاربة الجريمة على الصعيد الولائي عامة، ولدى جميع المناطق الأمنية بشكل خاص، فأكدت نتائج البحث أن مصالح الشرطة لم تسجل أية شكاية أو بلاغ أو وشاية حول تعرّض أي ضحية للسرقة باستعمال الأسلوب الإجرامي الوارد في المقطع الصوتي المذكور.

وأضافت أنه وخلافا لما تم الترويج له من مزاعم كاذبة، تؤكد ولاية أمن فاس بأن مصالح المنطقة الأمنية التي ادعت صاحبة التسجيل بأنها تقطن بنفوذها الترابي لم تتوصل بأية شكاية تتعلق بمحاولة للسرقة اقترفها شخص كان مكلفا برش محاليل التعقيم بداخل عمارة سكنية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق