وجوه تونسية تتسابق نحو قصر قرطاج

12 سبتمبر 2019
وجوه تونسية تتسابق نحو قصر قرطاج
رابط مختصر

الخبرية – د ب ا
يتنافس على الانتخابات الرئاسية المبكرة في تونس، المقررة في 15 الجاري، 26 مرشحا أبرزهم رئيس الحكومة يوسف الشاهد، ومرشح حزب النهضة عبدالفتاح مورو، ورجل الإعلام والدعاية الموقوف بتهم تبييض أموال نبيل القروي.

أبرز المرشحين في السباق إلى قصر قرطاج:

– يوسف الشاهد

برز رئيس الحكومة التونسية يوسف الشاهد “43 عاما” على الساحة السياسية بدفع من الرئيس الراحل الباجي قائد السبسي، وبات يطمح إلى الوصول إلى قصر قرطاج رافعا لواء حزب أسسه منذ أشهر قليلة.

حزب النهضة الإسلامي في تونس يسعى إلى الرئاسة

– المحامي عبدالفتاح مورو

بعد وجوده في السلطة في تونس منذ ثورة 2011 عمل حزب النهضة الإسلامي مؤخرا على مزيد من تلميع صورته وقدم مرشحه للانتخابات الرئاسية المبكرة المحامي عبدالفتاح مورو.

– نبيل القروي

لا يزال المترشح للانتخابات الرئاسية في تونس نبيل القروي موقوفا، فيما انطلقت حملة الدعاية بحضور زوجته وعدد من قيادات حزبه.

– عبدالكريم الزبيدي

طبيب يبلغ من العمر 69 عاما وشغل عدة وزارات منذ حكم نظام الرئيس المخلوع زين العابدين بن علي.

– المنصف المرزوقي

قاد المرزوقي صراعا طويلا من أجل الديمقراطية ضد نظام بن علي، وكان أوّل رئيس للبلاد بعد ثورة 2011، وشارك حزب النهضة في الحكم وتأثرت صورته بعلاقته بالإسلاميين.

– محمد عبّو

أسس عبو مع الرئيس الأسبق المنصف المرزوقي حزب المؤتمر من أجل الجمهورية عام 2001 وتمكن الحزب من الوصول إلى الرئاسة، لكنه استقال منه في 2013 ليخوض تجربة سياسية جديدة مع حزب التيار الديمقراطي.

– مهدي جمعة

مهندس ترأس من يناير 2014 حتى فبراير 2015 حكومة تكنوقراط، جاءت ثمرة حوار وطني بعد أزمة سياسية عاشتها البلاد بعد اغتيال معارضين سياسيين.

– عبير موسى

ترفع عبير موسى الوجه السياسي المدافع عن نظام الرئيس التونسي الأسبق زين العابدين بن علي، لواء مناهضة الإسلاميين وحزب “النهضة”، وهي واحدة من امرأتين فقط تخوضان السباق مع 24 مرشحا.

– قيس سعيّد

يلقى الأستاذ الجامعي في القانون الدستوري احتراما واسعا لدى التونسيين لإتقانه اللغة العربية الفصحى ولجوئه إليها للتعبير عن مواقفه، وأظهرت استطلاعات الرأي تقدمه على بقية المرشحين.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق