وثيقة..مزوار يستقيلُ من رئاسة”الباطرونا” ردًّا على تقريعه بسبب الجزائر

2019-10-13T15:00:52+01:00
2019-10-13T15:07:42+01:00
24 ساعةسلايدرمال وأعمال
13 أكتوبر 2019
وثيقة..مزوار يستقيلُ من رئاسة”الباطرونا” ردًّا على تقريعه بسبب الجزائر
رابط مختصر

الخبرية – محمد غزال

لم يتقبل صلاح الدين مزوار، رئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب، بلاغ وزارة الخارجية المغربية والتعاون الإفريقي والمغاربة النقيمين بالخارج، الذي وصف تصريحه حول الوضع الداخلي بالجزائر بالمتهور والأرعن، حيث رد على البلاغ بإعلان استقالته من هذا المنصب اليوم الأحد 13 أكتوبر الجاري.

وكان مزوار قد قال خلال حضوره أشغال النسخة 12 من مؤتمر السياسة العالمي، الذي افتتح يوم أمس السبت في مراكش، أن “الجزائر لن تعود إلى الوراء، لذلك يجب على السلطة العسكرية قبول مشاركتها السلطة”، وأن “حل الإشكالية الجزائرية هو دفع السلطة إلى قبول تشارك السلطة مع أولئك الذين قادت ضدهم حرباً داخلية خلال عشر سنوات، أي المحتجين، لأنهم يشكلون إحدى القوى القليلة المنظمة المتبقية في الجزائر، لأن جميع التنظيمات السياسية التقليدية يرفضها المجتمع الذي يوجد اليوم في الشارع”.

هذه التصريحات ندد بها بلاغ الخارجية المغربية بالقول:”إن حكومة صاحب الجلالة تشجب هذا التصرف غير المسؤول والأرعن والمتهور “، مضيفا أن “هذا التصريح أثار تساؤلات على مستوى الطبقة السياسية والرأي العام بخصوص توقيته ودوافعه الحقيقية”.

وأكد ذات البلاغ أن “الاتحاد العام لمقاولات المغرب لا يمكنه الحلول محل حكومة جلالة الملك في اتخاذ مواقف حول القضايا الدولية ولاسيما التطورات في هذا البلد الجار. إن موقف المملكة المغربية بهذا الخصوص واضح وثابت”.

Screenshot 20191013 160630 Facebook  - الخبرية

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق