مرة أخرى…مكتب الماء بوادي زم يغلق الصنابير على السكان من دون تبرير!!!

2019-10-24T20:20:42+00:00
2019-10-24T20:21:21+00:00
24 ساعةسلايدرمجتمع
24 أكتوبر 2019
مرة أخرى…مكتب الماء بوادي زم يغلق الصنابير على السكان من دون تبرير!!!
رابط مختصر

فتح الله أحمد من وادي زم

“عادت حليمة إلى عادتها القديمة”.. مثل ينطبق على المكتب الوطني للماء الصالح للشرب بوادي زم، الذي بدأ يذكر زبناءه في المدينة بسنوات (البوديزا) التي عرفها جل سكان أحيائها على امتداد الخمسة أعوام الأخيرة، وذلك قبل تقوية الشبكة المائية بالقناة الرابطة بين أحد السدود المتواجدة نواحي زاوية الشيخ ومجموعة من المدن والقرى .

إنها العملية التي طمأن من خلالها المكتب المذكور الساكنة بانتهاء رحلة العطش في الشتاء والصيف، وعلى الرغم من الانتقادات الكثيرة واللغط الشديد الذي وجه إلى المكتب الوطني على منابر صحفية محلية ووطنية عدة حول جودة المياه، ومارافق ذلك من تطمينات من المسؤولين عن هذا القطاع الحيوي جعلت المواطن يتعايش مع واقع جديد يستهلك مكرها ماءً تعتريه رائحة غير معتادة.

كل ذلك لم يشفع له أن يحظى باحترام الجهة المعنية، التي لم تكلف نفسها عناء إصدار بلاغات لتفسير سبب الانقطاع المتكرر للماء عن مجموعة من الأحياء، التي تعرف كثافة سكانية كبيرة بمدينة وادي زم، منذ بداية الأسبوع الذي نودعه الشيء الذي بدأ يخلق سخطا عارما لدى الساكنة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق