« مراسلون بلاحدود » تطالب بالإفراج العاجل عن الصحفية هاجر

12 سبتمبر 2019
« مراسلون بلاحدود » تطالب بالإفراج العاجل عن الصحفية هاجر
رابط مختصر
الخبرية ـ الرباط 
طالبت منظمة « مراسلون بلا حدود » السلطات المغربية بالإفراج فورا عن الصحافية المعتقلة هاجر الريسوني، مُدينة ما أسمته « التدخل في الحياة الشخصية للصحافيين واستغلال معطياتهم الشخصية للإضرار بسمعتهم وسمع المؤسسات الإعلامية التي يعملون لصالحها ».
وقالت المنظمة على لسان صهيب الخياطي، مديرها في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، إنها تطالب السلطات بإسقاط المتابعة في حق هاجر الريسوني، واحترام الفصل24 من الدستور، والذي ينص على أن لكل شخص الحق في حماية حياته الخاصة.
المنظمة الدولية، المعروفة بحماية حقوق الصحافيين، ربطت بين متابعة هاجر الريسوني، وعملها في جريدة « أخبار اليوم »، والتي قالت عنها إنها “آخر الصحف المستقلة في المغرب”، مشيرة إلى أن متابعة هاجر بتهم خارج إطار مهنتها، يحيل على متابعة الصحافيين، علي أنوزلا، والمعطي منجب، اللذين وجهت إليهما تهما مرتبطة بالإرهاب، والمس بأمن الدولة، بينما لم يمارسا سوى عملهما، وهي المتابعات، التي لا تزال مستمرة منذ خمس سنوات.
المنظمة الدولية، المعروفة بدفاعها عن حقوق الصحافيين، ذكرت المغرب بأنه في ذيل قائمة الدول في مجال حرية الصحافة، حيث تم تصنيفه عام 2019 في الرتبة 135 من أصل 180 دولة

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق