قنصلية المغرب بنابولي…معمار وخدمات ترقى لمستوى تطلعات الجالية

6 يوليو 2019
قنصلية المغرب بنابولي…معمار وخدمات ترقى لمستوى تطلعات الجالية
رابط مختصر

الخبرية-نابولي

بعد انتظار دام عقودا، كان للجالية المغربية المقيمة بمدينة نابولي خاصة وبإيطاليا عامة، يوم الجمعة 18 يناير 2019، موعد مع افتتاح القنصلية العامة للمملكة المغربية بمدينة نابولي لمهامها يوم الجمعة 18 يناير 2019، حيث شرعت، منذ ذاك الحين، في تقديم خدماتها لأفراد الجالية العريضة المقيمة بالجهات الجنوبية الإيطالية.

 قنصلية المغرب في نابولي بشكل رسمي 780x405  - الخبرية

وتشمل خدمات القنصلية الجديدة للمملكة التي تعد السابعة من نوعها في بلاد “أليغيري” جميع جهات أقصى الجنوب الإيطالي ابتداءً من جهة “كامبانيا”، حيث تقع مدينة نابولي ومروراً بكل من “موليزي” و “بوليا” و “بازيليكاتا” وصولاً إلى جهة “كالابريا” حيث يعيش حوالي 100 ألف مهاجر مغربي.

ويمتد مقر قنصلية المملكة المغرببية بنابولي على مساحة تقارب 1200 متر مربع، وتضم 15 مكتبا يعمل بها 17 عاملا أو موظفا، يقومون بتلبية طلبات المرتفقين ويعملون على خدمتهم وقضاء أغراضهم.

كما يضم مقر القنصلية قاعة للاستقبال و8 حمامات للنساء والرجال، فضلا عن قاعة العاب للأطفال وقاعة مجاورة للنساء الحوامل لإرضاع مواليدهن بعيدا عن باقي المرتفقين، مما بوأها ( القنصلية) المرتبة الأولى من حيث الهندسة والمرافق والخدمات.

IMG 20190704 WA0006  - الخبرية

وكان قرار افتتاح قنصلية للمملكة بمدينة نابولي قد اتخذ منذ بداية الألفية الحالية أثناء الزيارة الملكية التي قام بها محمد السادس لإيطاليا في إبريل 2000، حيث عرف القرار العديد من المد والجزر … وتراجع وزارة الخارجية والتعاون عنه مباشرة بعد مجيء الوزير الحالي “ناصر بوريطة” الذي عزز قنصلية روما بمقر جديد وتعيين قنصل على رأسها، ومباشرة الأعمال لافتتاح قنصلية جديدة بنابولي.

IMG 20190704 WA0018  - الخبرية

وهذا وقد عاينت جريدة الخبرية الإلكترونية خدمات في مستوى تطلعات أفراد الجالية المغربية، التي ثمنت جودة الخدمات وحسن الإنصات من طرف العاملين بالقنصلية، فضلا عن ظروف الراحة التي توفر للمرتفقين وأطفالهم.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق