قبلات وأحضان بين تلميذات وتلاميذ مغاربة أمام الملأ

22 نوفمبر 2019

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


جريدة الخبرية الإلكترونية تنقل لكم الخبر اليقين وتتيح لكم إمكامية التعليق عيه

التعليقات تعليقان

  • المزابية

    خجلت لنشركم الفيديو اعلاه، تلميدات قاصرات ضالات.
    ما خي الخدمة التي قدمتمونها لهن اورلهم؟ والو.
    او بالعكس، تشويه و تشجيع و نشر ما يشبه البرنوغرافية.
    سؤال، واش عارف بنتك او بت ختك او بنت جارتك آش كتدير؟
    هل ستعزمون على النشر او توجهونهم للطريق المستقيم؟
    لمن وجهتم هاد الفيديو بالظبط؟ لمستهلك مكبوت او لمسؤول وقور؟
    لاحظت انهم اطفال مراهقون طائشون با حتى مغرومون، و انتم نشوهونهم بالصور؟ اطفال؟ قاصرون؟ هل اكم الحق كصحفي اوً مراسل لهدا النشر؟
    لا
    اسحبه جازاك الله خيرا: امك مرأة، اختك، بنتك، جارتك، حفيدتك، جدتك،…كلهن نساء و كن اطفالا

  • مغربي

    مادام كاين مواقع رخيصة مثل موقعكم كتنقل مثل هذا الفساد والمنكر فطبيعي أن يصبح ذلك عادي وأمام الملأ ولهذا النبي عليه الصلاة والسلام قال ـــ إذا ابتليتم بالمعاصي فاستترو ـــ باش ما تنتشرش المعاصي وتصبح أمر عادي وهو ما نعيشه اليوم ومنذ ظهور الانترنت والاخلاق في انحطاط بسبب ما تنشره مواقع كموقعكم هذا فهو يساهم في نشر الفساد ويعطي صورة سيئة عن المغرب والمغاربة عكس كل الدول العربية رغم انهم غارقين في الفساد إلا أنهم نادرا ما يتطرقون له حفاظا على صورة بلادهم وكذلك كي لا يساهمو في نشر الرذيلة مثلكم ولن نقول سوى حسبنا الله ونعم الوكيل في كل ما ساهم في إفساد هذا الشعب وتشويه صورة هذا البلد الذي كان يُنعت ببلاد الأولياء والصالحين واليوم أصبح ينعت ببلاد العهر والفساد والله ياخذ الحق في اللي كان سبب

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق