فوضى وتسيب بإدارة كلية خريبكة

2019-11-28T09:43:49+01:00
2019-11-28T09:44:44+01:00
24 ساعةسلايدرمجتمع
28 نوفمبر 2019
فوضى وتسيب بإدارة كلية خريبكة
رابط مختصر

الخبرية من خريبكة

لازالت دار لقمان على حالها، ولازال التسيب سائدا بإدارة كلية خريبكة متعددة التخصصات، نتيجة اللامبالاة التي يتعامل بها الموظفون مع الطلبة ومشاغلهم.

فكلما وليت وجهك صوب الإدارة إلا وتضع في الحسبان سوء المعاملة التي يبديها العاملون بمصلحة الشؤون الطلابية، فضلا عن عدم احترامهم لأوقات العمل، والأخطاء في كتابة الأسماء والمواد، بالإضافة إلى الغياب المستمر للعميد ومن ينوب عنه، مما يعطل مصالح الطلبة المقبلين على امتحانات، إذ يحتاجون توقيعا على بيانات النقط، وآخرون يسعون إلى تسلم شهادة الإجازة…

الصراع النقابي عفوا التواطؤ النقابي جعل الإدارة تسير بالطريقة التي يراها الموظف مناسبة له، دون احترام للطلبة أو الضمير المهني، وإذا طالب الطالب أو الطالبة بحقه يواجه بالقمع، إذ غالبا ما يقوم طلبة متطوعون بمهام الموظفين، أو تجد الشبابيك موصدة، فتعود أدراجك مادام باب العميد مقفلا، أو بالأحرى مادام العميد غائبا باستمرار ونائبه كذلك.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


جريدة الخبرية الإلكترونية تنقل لكم الخبر اليقين وتتيح لكم إمكامية التعليق عيه

التعليقات تعليقان

  • Xxxxx

    رئيسة مصلحة الشؤون الطلابية تعاني من مرض عضال ومع ذلك يوميا تأتي الى الكلية و تقوم بمهامها ولكن يجب اعادة النضر في تعامل الطلبة المستفز مع الادارين وكدالك الشبابيك يوميا مفتوحة والطلبة يأتون في وقت خروجهم 4h30 او 12h30 هم كذلك لهم عائلة و مسؤوليات فعلى الطلية كدلك تحترام الوقت

    • طالب

      الكلية متعددة التخصصات بخريبكة، تعرف تسيبا كبيرا من طرف الإدارة، وكما جاء في المقال الأبواب موصدة والشبابيك فارغة.