فضيحة…افتتاح “وهمي” لمشروع ملكي كلَّف 140 مليارا

20 ديسمبر 2019
فضيحة…افتتاح “وهمي” لمشروع ملكي كلَّف 140 مليارا
رابط مختصر

الخبرية – صحف

ارتكب إدريس مولاي رشيد، المدير العام لشركة البيضاء للتهيئة خطأ عمره، حين وسوست له “نفسه”، الأسبوع الماضي، بتنظيم حفل افتتاح المشروع “مسرح البيضاء”، وهو واحد من المشاريع الملكية الكبرى بالعاصمة الاقتصادية، رصد له غلاف استثماري ضخم وصل إلى 1440 مليون درهم (140 مليارا)، ويراهن عليه لتعزيز جاذبية المدينة ثقافيا على المستوى الوطني والإفريقي والعالمي.

وعلمت “الصباح”، عن طريق تبادل صور وفيديوهات على تطبيق “واتساب”، أن احتفالا أشرف عليه المدير العام بالقاعة الكبرى للمسرح الكبير التي تتسع ل1800 مقعد، حضره عدد من المدعوين الذين جری انتقاؤهم بعناية من قبل لجان تنظيمية مختصة، ونشطته فرق موسيقية من داخل المغرب وخارجه.

وحسب ما تسرب من كواليس الاحتفال والفرق التقنية المتخصصة التي حضرته، فإن الهدف هو إجراء “بروفات” صغيرة لتجريب أداء مكبرات الصوت، واختبار المعدات التكنولوجية المتطورة للصو والصورة التي وصلت إلى المسرح ومختلف مرافقة، بناء على صفقات عمومية من شركات دولية متخصصة.

لكن مصادر “الصباح” أكدت أن الأمر لم يقف عند هذا الحد التجريبي” المعمول به في جميع المشاريع، بل تجاوزه إلى “مظاهر” احتفال مبالغ فيها ظهر فيها المدير العام، بمثابة المالك الحقيقي للمسرح، وليس فقط مجرد مسؤول عن شركة أشرفت على الأشغال والأوراش والتجهيز، وتسلم راتبا شهريا سمینا وتعويضات وامتیازات بالملايين مقابل هذا “العمل”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق