عذاب الحب لا يؤذي النفس فقط بل يهدد القلب!

13 يوليو 2019
عذاب الحب لا يؤذي النفس فقط بل يهدد القلب!
رابط مختصر

الخبرية-د .ب .أ

قال البروفيسور جونتر زايدلر إن عذاب الحب لا يؤذي النفس فحسب، بل القلب أيضا.

وأوضح الطبيب النفسي الألماني أن عذاب الحب الناجم عن فراق الحبيب بسبب موته أو انتهاء العلاقة العاطفية لا يتسبب في الشعور بالحزن والاكتئاب فحسب، بل قد يؤدي أيضا إلى ما يعرف بمتلازمة القلب المكسور “Broken Heart Syndrome”، والتي تتمثل أعراضها في آلام الصدر وضيق التنفس.

وفي أسوأ الحالات قد تشكل متلازمة القلب المكسور خطرا على الحياة؛ حيث إنها قد تتسبب في فشل القلب.

ويتم علاج متلازمة القلب المكسور بنفس طريقة علاج مرضى قصور القلب، إلى جانب العلاج النفسي.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق