عادل بنحمزة : مجزرة الخرطوم فصل جديد من فصول الثورات المضادة بتمويل من أنظمة المناولة

2019-06-03T15:57:15+00:00
2019-06-05T09:43:27+00:00
24 ساعةسلايدرسياسة
3 يونيو 2019
عادل بنحمزة : مجزرة الخرطوم فصل جديد من فصول الثورات المضادة بتمويل من أنظمة المناولة
رابط مختصر

نورالدين ثلاج-الرباط

قال المحلل السياسي، والناطق الرسمي السابق لحزب الاستقلال، عادل بنحمزة، إن مجزرة الخرطوم تعد فصلا جديدا من فصول الثورات المضادة والإمعان في قتل المستقبل من قبل أنظمة في المنطقة (السعودية والإمارات) تقوم بالمناولة في السودان، واليمن وليبيا والجزائر وتونس ومصر.

بنحمزة أشار في تدوينة له على حسابه الفايسبوكي أن أنظمة المناولة (السعودية والإمارات ومصر) تعتقد بتصرفاتها هاته أنها تحد من إمكانية وقوع انتفاضات شعبية تستهدفها داخليا، وأن السبيل لتحقيق ذلك هو وأد كل الانتفاضات الشعبية في المنطقة، مضيفا أن هذه الأنظمة العاجزة أمام إيران المحاصرة منذ عقود، والخانعة أمام تاجر البيت الأبيض الذي لا يخفي في كل مناسبة احتقاره لحكامها ممن يعتبرهم مجرد خزينة نقود يدفعونها وهم صاغرون، هي من تتولى تمويل الثورات المضادة وتنشيط تحالفات تعادي كل ما يمث للديمقراطية بصلة…

وأكد ذات المحلل أن تجمع المهنيين السودانيين انخدع بتلاميذ البشير الذين يعتبرون جزءا من النظام السابق، والتجربة السودانية مليئة بالدروس فيما يتعلق بالعسكر وكيف يغير تحالفاته ويوظفها ببرغماتية تجعل من الاشتراكي يتحول إلى إسلامي دون كبير خجل كما حدث مع جعفر النميري، مردفا ” منذ البداية كان واضحا أن النظام ضحى بالبشير ليحافظ على وجوده وهو ما حدث أيضا في مصر بعد خلع مبارك، لكن في هذه الحدود فقط ولم يكن المجلس العسكري مستعدا لتقديم تنازلات خاصة مع الدعم الإماراتي السعودي المعروف اتجاهه ومضمونه.

وختم بنحمزة تدوينته :” الحقيقة اليوم أن الشعب السوداني يتعرض لسرقة جديدة لثورته وهي على كل حال ليست الأولى لكننا نتمنى أن تكون الأخيرة”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق