طنجة: محكمة الجنايات تدين أما قتلت طفلها وتخلصت من جثمانه

13 ديسمبر 2019
طنجة: محكمة الجنايات تدين أما قتلت طفلها وتخلصت من جثمانه
رابط مختصر

الخبرية ـ طنجة

أصدرت غرفة الجنايات الابتدائية باستئنافية طنجة، أمس الخميس، حكمها في حق أم متهمة بقتل طفلها، حيث قضت في حقها بـ5 سنوات سجنا نافذا، بعدما وجهت إليها تهمة الإيذاء العمدي المفضي إلى الموت دون نية إحداثه وتشويه جثة وإخفائها.

وتعود تفاصيل الواقعة إلى شهر يونيو الماضي، حيث اهتزت مدينة طنجة على وقع جريمة مروعة، بعدما أقدمت أم على قتل طفلها البالغ من العمر11 سنة، والتخلص من جثته بأحد المناطق المهجورة، ثم بعد ذلك إبلاغ السلطات باختفائه.

وتوصلت العناصر الأمنية ببلاغ بحث من أب الضحية يفيد باختفاء ابنه في ظروف غامضة، بتاريخ 29 ماي 2019، قبل أن تقود التحريات إلى العثور على جثة الضحية متحللة، بتاريخ 2 من شهريونيو الماضي، وملقاة بقارعة الطريق الدائرية الرابطة بين طريق تطوان ومنطقة مغوغة على مستوى اعزيب ابقيو بمنطقة خلاء.

وأظهرت الأبحاث والتحريات التي قادتها المصالح الأمنية، أن الأم عمدت إلى دفع الضحية في حوض حمام المنزل، مما تسبب في وفاته نتيجة مضاعفات السقوط، قبل أن تعمد إلى حمل جثته على متن سيارتها والتخلص منها بمنطقة العوامة، وهي المعطيات التي تم توثيقها من خلال استغلال تسجيلات كاميرا للمراقبة بمدخل منزل العائلة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق