سنة سجنا نافذا لـ”مي نعيمة” بسبب نفيها وجود كورونا بالمغرب

24 ساعةسلايدرمجتمع
17 أبريل 2020
سنة سجنا نافذا لـ”مي نعيمة” بسبب نفيها وجود كورونا بالمغرب
رابط مختصر

الخبرية – ليلى التاقي

قضت المحكمة الإبتدائية بمدينة الدار البيضاء، اليوم الجمعة، بسنة سجنا نافذا في حق صاحبة قناة على موقع (يوتيوب) المسماة بـ“مي نعيمة البدوية”، بعد ما متابعتها بتهم نشر محتوى رقميا زائفا، والامتناع عن تنفيذ أشغال أمرت بها السلطة العامة.

وكانت عناصر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، قد أوقفت “مي نعيمة”، البالغة من العمر 48 سنة، قبل أسابيع من الآن، على خلفية نشرها شريط فيديو على منصات التواصل الاجتماعي، تنفي فيه وجود وباء كورونا المستجد “كوفيد-19″، متحدية حالة الطوارئ الصحية التي أقرتها السلطات العمومية، حيث تم التحقيق معها في الموضوع تحت إشراف النيابة العامة.

وكانت المعنية بالأمر قد أذاعت شريط فيديو تنفي فيه وجود فيروس كورونا المستجد، معلنة عزمها الخروج إلى الشارع وملامسة أيادي أقاربها والتسوق بشكل عاد، وبأنها لا تخشى هذا الفيروس.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق