ساكنة مدينة إبن أحمد تنتظر إحداث منطقة صناعية

2020-02-28T13:04:08+00:00
2020-02-28T13:04:27+00:00
24 ساعةسلايدرمجتمع
28 فبراير 2020
ساكنة مدينة إبن أحمد تنتظر إحداث منطقة صناعية
رابط مختصر

الخبرية – محمد غزال

تنتظر ساكنة مدينة إبن أحمد التابعة ترابيا لإقليم سطات، انتهاء الدراسات المتعلقة بإحداث منطقة صناعية، سيكون لها الأثر الإيجابي على المنطقة والسوق الإقليمية والجهوية، لما ستتضمنه من أنشطة تستجيب لمتطلبات الساكنة وتحقق التنمية المنءودة.

وفي هذا الإطار، أعطيت، الخميس 27 فبراير 2020 بمقر بلدية إبن أحمد، الانطلاقة الرسمية للدراسة المتعلقة بإحداث المنطقة الصناعية بابن احمد، بحضور النائب البرلماني محمد غيات، بنحيون عادل مدير مكتب الدراسات المعين من طرف الوزارة، رئيس المجلس ونائبه، نائب باشا المدينة وأطر البلدية وأعضاء المجلس البلدي ممثلين أغلبية ومعارضة.

وتناول المجتمعون مختلف الأنشطة الصناعية والخدماتية التي ستعرفها المنطقة الصناعية، والتي تستجيب لمتطلبات السوق الإقليمية والجهوية وحتى الوطنية، وكذا سبل الرفع من مستوى عرض التكوين المهني حتى يتناسب و حاجيات الاستثمارات المقبلة، وكذا إعادة هيكلة البنية الطرقية وتثنية الطريق المؤدية إلى الطريق السيار.

ووفق مصادر “الخبرية”، فإن هذه الدراسة ستمكن من تحديد التكلفة المالية الحقيقية لهذا المشروع المهيكل لمستقبل مدينة بن احمد على مدى العشرين سنة المقبلة، وذلك بغرض إنجاح مشروع بهذا الحجم يتطلب عن طريق إعادة النظر في كل المرافق الاجتماعية للمدينة من مؤسسات تعليمية ومؤسسات صحية، حتى ترفع المدينة من جاذبيتها للكفاءات والاستثمارات الضرورية.

وأشارت ذات المصادر أن الحاضرين كونوا لجنة القيادة ولجنة التتبع لإنجاح هذه العملية وفق المعايير المهنية المعمول بها.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق