رجال الحموشي يتعقبون أبناء أعيان متهمين بالاتجار الدولي في المخدرات

2 نوفمبر 2019
رجال الحموشي يتعقبون أبناء أعيان متهمين بالاتجار الدولي في المخدرات
رابط مختصر

الخبرية – صحف

باشرت الفرقة الولائية للشرطة القضائية بولاية أمن تطوان، قسم مكافحة المخدرات، خلال الأيام القليلة الماضية، إجراءات تعقب أبناء أعيان بمدن الشمال، للاشتباه في تورطهم في ملفات الاتجار الدولي في المخدرات، والوقوف خلف تنظيم عمليات إجرامية لنقل رزم المخدرات نحو الضفة الأخرى، تم إجهاضها من قبل السلطات الأمنية، واعتقال بعض المشتبه فيهم والتحقيق معهم بتنسيق مع النيابة العامة المختصة، للوصول إلى الرؤوس المدبرة وتفكيك الشبكات الإجرامية المتورطة.

وأضافت يومية “الأخبار”، نقلا عن مصادرها، أن من بين المطلوبين للعدالة بموجب مذكرات بحث قضائية، أبناء رجل أعمال بالفنيدق، يملك العديد من العقارات والمشاريع، وذلك للاشتباه في تورطهم في ملف إحباط السلطات الأمنية بتطوان عملية كبيرة لتهريب المخدرات على مستوى شاطئ الرأس الأسود بمرتيل، حيث تم الحجز على 19 رزمة من المخدرات المعدة للتهريب عبر القوارب السريعة “الشبح” انطلاقا من الساحل، فضلا عن التنسيق مع الدرك البحري لإيقاف ربان القارب ومن معه، والذين كانوا بجانب الساحل الشمالي ينتظرون الفرصة المواتية وإشارة جاهزية “الحمالة”، للاقتراب وحمل الشحنات والانطلاق بعدها بسرعة.

وأشارت مصادر اليومية ذاتها، أن التنسيق بين الأجهزة الاستخباراتية والأمنية، مازال مستمرا بالشمال، من أجل تعقب الشبكات الإجرامية التي تنشط في الاتجار الدولي للمخدرات، حيث يجري التحقيق مع جميع الموقوفين في العملية الإجرامية، بتنسيق مع النيابة العامة المختصة، قصد سرعة التوصل إلى كافة حيثيات الملفات والخبايا والجهات المتورطة، والأشخاص الذين يقفون خلف التمويل والتنسيق وترؤس شبكات الاتجار الدولي في المخدرات.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق