دعوة إلى إشعال الشموع وترديد النشيد الوطني يوم الأحد في الساعة الثامنة مساء

9 أبريل 2020
دعوة إلى إشعال الشموع وترديد النشيد الوطني يوم الأحد في الساعة الثامنة مساء
رابط مختصر

الخبرية

دعا نسيج من الفاعلين الجمعويين إلى إشعال الشموع وترديد النشيد الوطني عبر النوافذ، وذلك يوم الأحد في الساعة الثامنة مساء، عرفانا بتضحيات كل المتواجدين بالصفوف الأمامية في المعركة التي تخوضها البلاد ضد فيروس كورنا المستجد (كوفيد 19).

واتخذت هذه المبادرة، التي تقودها مجموعة “متطوعون ومتضامنون”، التي تشكلت منذ بداية الأزمة الصحية وتضم شخصيات معروفة بالتزامها بالقضايا الوطنية، إلى جانب شباب متطوعين من “مغرب الغد”، شعارا لها “شمعة للذكرى، والنشيد الوطني للنصر”.

وبهذا الخصوص، أوضح الفاعل الجمعوي أحمد غياث، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن “كل أولئك الصامدين في الجبهة، متصدين لكل المخاطر من أجلنا جميعا، وخاصة الطواقم الصحية والقوات العمومية، في حاجة إلى أن يعرفوا أننا بجانبهم ، وأن يشعروا بمساندتنا لهم”.

وأضاف أنه إلى جانب هذه اللحظة الوطنية التي ستوحد الجميع، “أردنا أن نخلد ذكرى كل مواطنينا الذين غادرونا، ضحايا هذا الفيروس، والذين لم يتسن لعائلاتهم مرافقتهم إلى مثواهم الأخير”.

وقال ” هي طريقة، أيضا، لتعبر الأمة عن وقوفها خلف ملكها، الذي يقوم بتعبئة كل الطاقات والإمكانات من أجل حمياتنا”، معربا عن “انبهاره بالصدى الاستثنائي الذي حققته هذه المبادرة التضامنية، التي عمت ربوع المملكة”.

وبهذه المناسبة، دعا غياث “الجميع ليبذلوا قصارى جهودهم، لاسيما في ما يتعلق بالالتزام الصارم بتدابير الحجر الصحي، وإن كان هذا الحجر  غريبا عن ثقافتنا وطريقة عيشنا”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق