خريبكة: شهران سجنا نافذا لفاعل جمعوي حرض على الاحتجاج وخرق حالة الطوارئ

24 ساعةسلايدرمجتمع
22 أبريل 2020
خريبكة: شهران سجنا نافذا لفاعل جمعوي حرض على الاحتجاج وخرق حالة الطوارئ
رابط مختصر

نورالدين ثلاج – الخبرية

قضت المحكمة الإبتدائية بخريبكة، أول أمس الإثنين، بشهرين سجنا نافذا في حق فاعل جمعوي، بعد متابعته بتهمتي نشر ادعاءات كاذبة والتحريض على خرق حالة الطوارئ الصحية، التي أعلنتها السلطات العمومية بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19”.

وكانت عناصر الشرطة القضائية بخريبكة قد أوقفت المدان و وضعته تحت تدببر الحراسة النظرية، مساء الخميس 02 أبريل الجاري، بناء على أوامر وكيل الملك، بعد نشره فيديو يدعي فيه منعه من الماء اللازم لتعقيم مرافق المستشفى، وكذا دعوته الساكنة إلى الخروج للاحتجاج أمام المستشفى الإقليمي، وخرق حالة الطوارئ الصحية، بزعمه أن المجلس البلدي والمجمع الشريف للفوسفاط امتنعا عن تزويده بصهريج الماء لاستخدامه في تعقيم مرافق المستشفى وأنهما عديمي المسؤولية.

وفي تعليق له على الحكم، قال دفاع الفاعل الجمعوي، إدريس حراش، إن المحكمة متعت موكله بظروف التخفيف لاعتبارات اجتماعية وإنسانية، وكذا للظروف الصعبة التي تعيشها المملكة بسبب تفشي فيروس كورونا، ومع ذلك فإن المعني بالأمر لا يستحق السجن بحكم سمعته الطيبة وفعله الخير والتفاعل في إطار مسؤوليته كرئيس جمعية أم القرى بكل جد وانضباط واحترافية.

وأضاف إدريس حراش:” ولقد فوجئت بمتابعته لأن لا قصد له جنائيا أو نية إجرامية، بل كان يهدف فقط إلى تفعيل ما سطرته السلطات العمومية من أجل حماية المواطنين من انتشار الوباء”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق