حكومة العثماني تقدم امتيازات للتعليم الخصوصي للانتشار بالعالم القروي

2019-09-20T13:31:01+00:00
2019-09-20T13:34:18+00:00
24 ساعةسلايدرسياسة
20 سبتمبر 2019
حكومة العثماني تقدم امتيازات للتعليم الخصوصي للانتشار بالعالم القروي

الخبرية – عبدالله الزروقي

تعتزم حكومة سعدالدين العثماني توسيع العرض المدرسي الخاص بالتعليم الخصوصي بالعالم القروي، وذلك من خلال تقديم الدعم لهذا القطاع وتسهيل وصول خدماته إلى فضاءات جديدة تتخطى المدن والمناطق شبه القروية، في إطار القانون الذي ينص على أن التعليم الخصوصي شريك للتعليم العمومي.

ودافع أمزازي، وزير التربية الوطنية والتعليم العالي والبحث العلمي، في ندوة صحافية حول الدخول المدرسي والتكويني برسم 2019-2020، عن توجه الحكومة نحو تمكين التعليم الخصوصي من التوسع بشكل كبير بالمناطق القروية وشبه قروية، بمبرر أن التعليم الخصوصي سيساهم في تعميم التعليم في هذه المناطق، ويخلق اندماجا اجتماعيا بين أبناء الأسر المنتمية الى مختلَف الطبقات الاجتماعية، عن طريق تمطين المستثمرين من امتيازات، عبارة عن تحفيزات جبائية، والاستفادة من قطع أرضية لبناء المؤسسات التعليمية، وتفويت مؤسسات تعليمية عمومية مغلقة للخواص قصد إعادة استغلالها من جديد.

يأتي هذا المستجد في وقت تتعالى فيه الأصوات المطالبة بتدخل الوزارة الوصية، لتسقيف رسوم التسجيل ومصاريف الدراسة والكتب بالمدارس الخاصة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *