جرّاحٌ يصنعُ “ضمادات ديزني” لمرضاه الصغار (صور)

24 ساعةسلايدرمجتمع
16 يناير 2020
جرّاحٌ يصنعُ “ضمادات ديزني” لمرضاه الصغار (صور)
رابط مختصر

ليلى التاقي – الخبرية

قد يتحول الطبيب إلى كاتب أو فنان تشكيلي، تاركا المشرط والكمامات، ويتناول القلم المختلف ألوانه ليخفف من آلام المرضى بلوحة مهما كانت بسيطة، خاصة إذا كانت موجهة للأطفال.

جراح الأطفال روبرت باري، مسك القلم عوض المسرط، ورسم ضمادات طبية لمرضاه الأطفال، واختار شخصية ديزني الكرتونية نموذجا، لتعلق الأطفال بهذه الشخصية، إذ نوع الألوان وخلق البهجة في نفوس الأطفال برسومات يدوية بسيطة، لكنه مفعولها كبير أدخل السعادة إلى قلوب المرضى الصغار.

133 012804 doctor patients children surgery dressings 3  - الخبرية

ويعرف عن باري، الذي يعمل في مستشفى أكرون للأطفال الأمريكية، حبه للأطفال، وسعيه الحثيث إلى إسعادهم، وأنه غالبا ما يفاجئ مرضاه الصغار ممن يجري لهم عمليات جراحية، بصناعة ضمادات مرسومة باليد على هيئة الشخصية الكارتونية المفضلة لكل طفل مريض، حتى وصل العدد نحو 10 آلاف من هذه الضمادات الخاصة، حيث يصنع باري الضمادات الفريدة من نوعها بعد كل عملية جراحية يجريها لمرضاه الصغار ويسمح لهم باختيار أماكن وضع الرسومات، وهي طريقة بسيطة يخبرهم بها أنهم ليسوا مجرد أشخاص يجري لهم جراحة، بل جزءا منه.

Screenshot 20200116 032701 Facebook  - الخبرية

وقد سبقى المستشفى في أحد منشورات صفحته الرسمية على موقع “فيسبوك”: أن كتب “رغم أن القلم قد لا يكون أقوى من المشرط، لكن جراح الأطفال الدكتور روبرت باري يصنع هذه الضمادات خصيصاً، للتأكد من أن الندبة ليست هي الذكرى الوحيدة الدائمة لعملية الطفل الجراحية”، حيث اشتهر الطبيب في المستشفى بصناديقه الممتلئة بالأقلام الملونة والرصاص التي تصاحبه طوال الوقت، ليستخدمها في عمل ضمادات الشخصيات الكرتونية، بحسب موقع “fox46charlotte” الأمريكي.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق