تقرير البنك الدولي: المغرب البلد الوحيد الذي يفرض الضريبة على الأدوية ويعفي الرياضيين

2019-05-25T22:00:19+00:00
2019-05-26T11:22:31+00:00
24 ساعةسلايدرمال وأعمال
25 مايو 2019
تقرير البنك الدولي: المغرب البلد الوحيد الذي يفرض الضريبة على الأدوية ويعفي الرياضيين
رابط مختصر

الخبرية-صحف

كشف تقرير للبنك الدولي أن المغاربة يؤدون أعلى معدلات ضريبية في العالم، سواء على الدخل أو على مستوى الضريبة على القيمة المضافة، وأن المغرب البلد الوحيد الذي يفرض الضريبة على الأدوية ويعفي الرياضيين.

وأشارت أسبوعية “الوطن الآن” إلى أن أول مشروع قانون مالي لحكومة “البيجيدي” في 2012 تضمن إجراء يتمثل في فرض ضريبة على الدخل على الرياضي، أثار حينها جدلا واسعا في الأوساط الرياضية، الأمر الذي دفعها إلى وضع المشروع على الرفوف وأقفلت عليه دون الرجوع إليه حتى في نسختها الثانية.

في هذا السياق، قال خالد الباريكي، خبير مالي، إن قطاع الرياضة غامض ويسير نحو المجهول، بالرغم من الإعفاءات الضريبية التي جاء بها قانون المالية 2018 لصالح الجمعيات والجامعات الرياضية التي لها صفة المنفعة العامة.

وأفاد مصطفى الحداوي بأن الضريبة على اللاعبين ستزيد من معاناة الأندية. أما محمد قعاش فيرى أنه لم يحن الوقت لفرض الضريبة على اللاعبين. وذكر عبد الحق مندوزا أن فرض ضريبة الدخل على اللاعبين سيفضي إلى إفلاس الأندية.

وفي ذات الموضوع أشار فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية لكرة القدم، إلى أن الجامعة سددت 70 مليونا كضريبة والدور على اللاعبين والمدربين.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق