تطورات قضية “مقهى لاكريم” بمراكش التي أفجعت المغاربة

22 أكتوبر 2019
تطورات قضية “مقهى لاكريم” بمراكش التي أفجعت المغاربة
رابط مختصر

الخبرية – صحف

أوردت يومية “الأحداث المغربية” الصادرة اليوم الثلاثاء، أن الأجهزة الأمنية بالولايات المتحدة الأمريكية دخلت على خط “جريمة مقهى لاكريم” بمدينة مراكش، حيث توصلت أبحاث إدارة مكافحة المخدرات إلى قرائن حول المغربي رضوان التاغي، زعيم العصابة التي ارتكبت العديد من عمليات التصفية.

وأوضحت ذات اليومية أن الأبحاث ترجح أن المغربي عضو بارز في كارتيلات كبيرة للمخدرات، إلى جانب شخصيات بارزة من المافيا الإيطالية والإيرلندية والبوسنية، التي تدير أعمالها من دبي.

وأضاف ذات المصدر أن صحفا إعلامية أجنبية تداولت أخبارا تفيد بأن عصابة المبحوث عنه، رقم واحد في هولندا، تسيطر على جزء كبير من تجارة الكوكايين في أوربا، وذلك حسب معلومات توصل بها الادعاء العام في هولندا، شهر غشت الماضي، من إدارة مكافحة المخدرات الأمريكية حول الكارتيلات التي ينشط فيها هولنديون.

وأبرز المصدر ذاته أنه ارتباطا بنفس القضية، فقد كانت الشرطة الدولية “انتربول” قد أدرجت اسم رضوان التاغي، المهاجر المغربي في هولندا، المتهم الرئيسي بتدبير جريمة إطلاق النار في مقهى لاكريم بمراكش، التي راح ضحيتها شاب في شهر نونبر 2017، ضمن لائحة “الإشعار الأحمر” (Red Notice) باعتباره من أكثر المطلوب القبض عليهم في العالم، حيث مازال البحث عنه جاريا رفقة المتهم سعيد رزوقي.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق