بوشارب: العالم القروي في حاجة لقوانين تعمير خاصة به

13 يناير 2020
بوشارب: العالم القروي في حاجة لقوانين تعمير خاصة به
رابط مختصر

الخبرية

قالت وزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة نزهة بوشارب، إن اللجان الجهوية وافقت على أكثر من 75 في المائة من طلبات رخص البناء في العالم القروي، المقدمة سنة 2019.

وأوضحت الوزيرة في رد على سؤالين حول “التعمير بالعالم القروي” طرحهما كل من فريق الاصالة والمعاصرة والفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية، بجلسة الأسئلة الشفوية اليوم الإثنين بمجلس النواب، أن مشكل التعمير في العالم القروي بالنسبة لمالكي الأراضي التي لا تتجاوز مساحتها هكتارا، غير مطروح، مشيرة إلى أن هذا الاستثناء ساهم في زيادة عدد التراخيص الممنوحة.

وفيما يخص التسهيلات الممنوحة للراغبين في التعمير، أشارت بوشارب، إلى أن المساعدة التقنية والمعمارية التي يوفرها برنامج التعمير في العالم القروي، والذي يخص بالأساس منح التصاميم مجانا للأسر المعوزة بالإضافة لتصاميم الخرسانة والطوبوغرافية، ناهيك عن الخدمات الجديدة لإعداد دراسات هيكلة الدواوير ومناطق التجهيز التدريجي والمواثيق المعمارية المشهدية.

وأكدت الوزيرة، على حاجة العالم القروي لقوانين تعمير خاصة به وحلول جذرية، تؤطر  التعمير في القرى، مشيرة إلى عمل الوزارة حاليا على وضع برنامج خاص بالعالم القروي لوضع حد للهجرة وبناء مراكز صاعدة، ووضع برنامج متكامل لمحاربة الهجرة الداخلية، وتمكين سكان القرى من مناصب الشغل والسكن اللائق.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق