العثماني: موضوع الإجهاض تم الحسم فيه ولا نقبل بالخروج عن الثوابث الدينية والدستورية

29 سبتمبر 2019
العثماني: موضوع الإجهاض تم الحسم فيه ولا نقبل بالخروج عن الثوابث الدينية والدستورية
رابط مختصر

الخبرية – محمد غزال

علق الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، سعدالدين العثماني، على موضوع الإجهاض الذي أسال الكثير من المداد في الآونة الأخيرة، بسبب اعتقال الصحافية هاجر الريسوني قبل شهر ومتابعتها في حالة اعتقال رفقة طبيب وممرضة وتقني تخدير وناشط حقوقي سوداني (خطيبها)، بالقول: “إن قضية الإجهاض تم الحسم فيها وشكلت لجنة من طرف الملك من أجل عمل أقصى ما يمكن عمله في إطار الثوابت الدينية ولا يمكن الخروج عنها فنحن مسلمين وفقا للتاريخ والدستور”.

العثماني، في مداخلة له في الجلسة الافتتاحية للملتقى الجهوي لمنتخبات ومنتخبي البيجيدي بجهة سوس ماسة، أكد أن التشبث بالثوابت الدينية جزء من نضالهم اليومي المستمر من أجل بناء حياة سياسية سليمة.

وتابع العثماني:” هناك من يستغل كل فرصة لضرب الثوابت الدينية وهذا لن نقبله”.

وشدد العثماني على أن “البيجيدي مصمم على الاستمرار وفق مبادئه ولا يقبل عنها بديلا، وله الكثير مما يقوله في الاجتهاد الديني لكن وفق ثوابت دينية وبدون تمييعه”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق