الصحافة الأجنبية تضع المغرب في خانة المحرضين على القتل بسبب برلماني بيجيدي

7 أغسطس 2019
الصحافة الأجنبية تضع المغرب في خانة المحرضين على القتل بسبب برلماني بيجيدي

الخبرية ـ الرباط 

لم يعد خبر تحريض النائب البرلماني البيجيدي علي العسري ضد المتطوعات الأوروبيات مقتصرا على الصحافة المحلية، إذ نتاقله أكثر من موقع أجنبي مشهور، بشكل يجعل المغاربة محرضين على القتل والإرهاب في حق من ارتدى ملابس “غير محتشمة”.

الصحافة الفرنسة (إر تي إل) كانت أكثر تطرقا للموضوع، وكتبت مقالات مستغربة لوصول الأمر إلى حد تهديد مواطناتها بالقتل، خصوصا من طرف برلماني يمثل الأمة، وقبله من قبل رجل تعليم ناد إلى قطع رؤوسهن، وهو ما أدى إلى اعتقاله.

صحيفة (إر تي بي إف) بدورها تحدثت عن الموضوع، وسلطت الضوء على المبادرة من جانبها الإنساني، وكيف قضت شابات مؤسسة تعليمية ورئيستها أيامهن في مداشر تارودانت، وتصريحاتهم حول تعامل السكان معهن، إذ عبرن عن الحب الذي وجدنه من قبل المغاربة.

الصحافة الفرنسية أسهبت في الحديث باستغراب من وصول الأمر إلى التهديد بالقتل، بمجرد ارتداء “شورت”، إذ سردت (لوفيغارو) القصة منذ بدايتها في شريط فيديو أظهر كيف تعامل رواد مواقع التواصل الاجتماعي مع التحريض ضد الشابات الأوروبيات، والتي كانت منددة بما صرح به البيجيدي علي العسري، وقبله رجال التعليم الذي دعا إلى قطع رؤوسهن. (لوسوار) الفرنسية من جانبها نقلت خبر اعتقال الأستاذ الذي تم اعتقاله بعنوان “اعتقال أستاذ بسبب رسائل تحريض ضد متطوعات بلجيكيات”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *