الشرطة القضائية تحقق في احتراق جثة امرأة وسط مسكن عشيقها بوادي زم

20 أغسطس 2019
الشرطة القضائية تحقق في احتراق جثة امرأة وسط مسكن عشيقها بوادي زم
رابط مختصر

نورالدين ثلاج-الخبرية

تباشر عناصر الشرطة القضائية بخريبكة تحرياتها في قضية وفاة سيدة “م س” من مواليد 1939 بعدما تفحمت جثتها بسبب حريق شب، فجر السبت 17غشت 2019 بمسكن يكتريه عشيقها بحي القريعة بمدينة وادي زم .

و وفق معطيات حصلت عليها جريدة الخبرية الإلكترونية، فإن الضحية كانت رفقة العشيق “ع .ع” الذي يبلغ من العمر 70 سنة تقريبا ( مواليد منطقة دكالة) بغرفة مكتراة بمنزل يحمل رقم 10، إلى أن شبت بها  النيران، وأتت على الأثاث وحولت الهالكة إلى جثة متفحمة، قبل أن تعمل عناصر الوقاية المدنية على إخماد النار، ونقل الجثة إلى مستودع الأموات بمستشفى محمد الخامس بمدينة وادي زم لإخضاعها للتشريح بأمر من النيابة العامة المختصة.

مصادر الخبرية أكدت أن عناصر الشرطة القضائية التابعة لمفوضية الأمن بوادي زم اعتقلت العشيق في الحين واقتادته لمقر المفوضية للاستماع إليه في محضر رسمي، حيث ضمن في محضر أقواله أنه كان خارج المنزل ساعة اندلاع الحريق، مؤكدا أنه ترك الهالكة بالغرفة وبجانبها شمعة مشتعلة، مما قد يكون سببا في احتراقها، لتسلم القضية إلى ضابط شرطة من خريبكة، الذي باشر التحقيق لفك لغزها بالاستعانة بعينات أخذت من عبن المكان، وكذا نتائج التشريح الطبي فور الحصول عليها.

كما أسرت ذات المصادر أن الضحية التي تقطن بحي المقاومة، معروفة بمدينة وادي زم بامتهانها التسول بمحطة المسافرين، وكذا ترددها على غرفة العشيق بشكل مستمر، حيث تقضي الليل كله برفقته.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق