السلطات تمنع نشاطا لشبيبة حزب “منيب” والأخيرة ترد

2020-01-19T17:00:47+00:00
2020-01-19T17:03:32+00:00
24 ساعةسلايدرسياسة
19 يناير 2020
السلطات تمنع نشاطا لشبيبة حزب “منيب” والأخيرة ترد
رابط مختصر

محمد غزال – الخبرية

استنكرت شبيبة حزب الاشتراكي الموحد قرار السلطات المحلية بمدينة وجدة بمنع نشاط للشبيبة “حشدت”، الذي كان مقررا تنظيمه اليوم الأحد بمركز الاستقبال المغرب العربي تحت شعار:”الحرية للمعتقلين السياسيين ومعتقلي الرأي بالمغرب”.

وأضافت شبيبة حزب “الشمعة” أن أسباب المنع يكتنفها الغموض، في حين وصفت المنع الذي طالها ب”التضييق على الحريات”، مشيرة إلى أن “الدولة تتحدث عن النموذج التنموي الجديد، وفي المقابل تهاب تجمعا شبابيا لمنخرطين في شبيبة تعمل وفق ظهير الحريات العامة”.

وجاء في بيان للشبيبة أن المنع استمرار لسياسة التضييق في حق كل الإطارات التقدمية، في حين عبرت عن “تضامنها مع كل المعتقلين السياسيين ومعتقلي الرأي بالمغرب”، مطالبة بإطلاق سراح المعتقلين وتحقيق مطالبهم الاقتصادية والاجتماعية، بدل اعتقال شباب الوطن.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق