الزفزافي الأب: نشطاء الحراك معتقلون سياسيون

19 فبراير 2020
الزفزافي الأب: نشطاء الحراك معتقلون سياسيون
رابط مختصر

الخبرية 

وجه أحمد الزفزافي، والد “قائد حراك الريف” ناصر الزفزافي، انتقادا حادا لمسؤولين مغاربة نفوا وجود معتقلين سياسيين في المملكة وأسقطوا هذه الصفة عن نشطاء الحراك، متهما مؤسسات دستورية بـ”الدفاع” عن انتهاكات تمارسها الدولة.

الزفزافي الأب، الذي كان يتحدث مساء الثلاثاء خلال ندوة صحافية بعنوان “الاعتقال السياسي بالمغرب بين الأمس واليوم، الثابت والمتغير”، قال إن “الثابت بين مغرب الأمس ومغرب اليوم هو استمرار الاعتقال السياسي”، وذلك “مع استمرار الدولة في نفي وجود معتقلين سياسيين”.

في المقابل، اعتبر والد ناصر الزفزافي، المحكوم بعشرين عاما حبسا نافذا، أن “المتغير بين الحالتين هو أن الدولة لم تكن لديها أذرع حقوقية في شخص مؤسسات دستورية معنية بحقوق الإنسان”، والتي اتهمها بـ”تلميع صورة الدولة حقوقيا والصمت عن تجاوزاتها وجرائمها الحقوقية وتبريرها كما هو الحال اليوم”.

وبحسب المتحدث فإن “الخرجة الأخيرة للسيدة أمينة بوعياش، رئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان والتي جددت من خلالها نفي وجود معتقلين سياسيين في المغرب واتهام معتقلي حراك الريف بالعنف والتخريب بغية تحويلهم إلى مجرمين وإسقاط صفة المعتقلين السياسيين عنهم” هي “تجسيد لذلك المتغير”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق