أخصائي: الوضعية الوبائية في المغرب مقلقة ومرضى كوفيد قد يفقدون البصر

18 أغسطس 2020
أخصائي: الوضعية الوبائية في المغرب مقلقة ومرضى كوفيد قد يفقدون البصر
رابط مختصر

الخبرية

حذر جمال الدين البوزيدي، الاختصاصي في أمراض الرئة والتنفس والحساسية، من تداعيات مرض فيروس كورونا على صحة المصابين حتى بعد الشفاء، وقال في تصريح صحافي إن بعض المرضي، الذين أصيبوا بعدوى فيروس كوفيد-19، أصيبوا بالعمى، وفقدوا بصرهم، بسبب مضاعفات الفيروس عليهم.

وفي هذا الصدد، ذكر الاختصاصي في أمراض الرئة والتنفس والحساسية، بان هناك في العديد من البلدان ثبت أن بعض المصابين بالفيروس أصيبوا بالعمى، وهذا أمر خطير.

ودق البوزيدي ناقوس الخطر، حينما أوضح أن الوضعية الوبائية في المغرب باتت مقلقة للغاية بسبب تراخي المواطنين في التقيد بالاحترازات مما أعطى ارتفاعا مهولا في عدد الإصابات بالفيروس، محملا المواطن ما آلت إليه الأمور، مبرزا أن على المواطنين استيعاب أن المرض خطير، ولا يجب عليهم أن يلعبوا بالنار، فإذا المواطن استهتر بهذا المرض، والإجراءات الوقائية، التي تنص عليها وزارة الصحة قد ينقل العدوى إلى والديه، ويتسبب في قتلهما، وبالتأكيد الندم لن ينفع بعد ذلك.

لذلك، يجب على المواطنين احترام الإجراءات الوقائية المتوفرة، بارتداء الكمامة، وتعقيم اليدين، وغسلهما، واحترام التباعد الاجتماعي، وعدم الاستهتار بالفيروس، مشددا على أن هذه الإجراءات ناجعة، وفاعلة في التصدي للفيروس

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق