أحداث الشغب بخريبكة…الشرطة خصم وحكم في نفس الوقت

24 ساعةسلايدرمجتمع
4 يناير 2020
أحداث الشغب بخريبكة…الشرطة خصم وحكم في نفس الوقت
رابط مختصر

 الخبرية من الرباط

يجمع الكل على إدانة أعمال التخريب التي طالت ممتلكات عامة وخاصة، عقب نهاية مباراة أولمبيك خريبكة والوداد البيضاوي، مساء الأربعاء 11 دجنبر من السنة الماضية، حيث خرج بعض المحسوبين على الجماهير المحلية للاحتجاج على الهزيمة برباعية، فكسروا زجاج السيارات الخاصة، وأخرى في ملكية الشرطة والقوات المساعدة، والرشق بالحجارة والقنينات الزجاجية والبلاستيكية يمنة ويسرة بشكل عشوائي، حيث انتهى الأمر باعتقال ما يقارب 20 شخصا من بينهم قاصرين.

لكن حسب مجموعة من المتتبعين ومحامين، فقد شاب عملية الاعتقال وتحرير المحاضر خرق مسطري، بعدما لعبت الشرطة دورا مزدوجا، فهي المشتكي والمدعي وفي الآن نفسه الحكم، وهو مالا يستقيم حسب هيئة الدفاع، التي اعتبرت الأمر غير سليم ولا يستقيم وأن علامة استفهام ستوضع على ديباجة المحاضر وكيفية تحريرها مادامت الشرطة هي الخصم والحكم، وبالتالي كان يتوجب إسناد أمر التحقيق لجهة محايدة، في إشارة للدرك الملكي.

وفي سياق الموضوع ذاته ، تساءل المحامي إدريس حراش، عضو هيئة الدفاع عن الأدلة التي تؤكد تورط المعتقلين في أحداث الشغب والتخريب، مادامت عملية الاعتقالات قد طالت كل من صادفته عناصر الشرطة في طريقها ذلك المساء.

وأضاف إدريس حراش في تصريح لجريدة الخبرية الإلكترونية أن الاعتراف أو الإنكار يخضعان في نهاية المطاف للسلطة التقديرية للقاضي، باعتبار أن محاضر الشرطة ليست وثيقة قطعية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق