آسفي.. سيدة تلفظ أنفاسها أمام باب السجن قبل معانقة ابنها

محرر الخبرية
2019-12-03T13:52:51+00:00
24 ساعةسلايدرمجتمع
محرر الخبرية3 ديسمبر 2019آخر تحديث : منذ سنتين
آسفي.. سيدة تلفظ أنفاسها أمام باب السجن قبل معانقة ابنها

الخبرية ـ اسفي

كشف مصدر مطلع أن سيدة توفيت ليلة أمس الاثنين، أمام باب السجن المحلي بأسفي، بعدما تعرضت لسكتة قلبية.

وحسب المصدر نفسه، فإن السيدة التي كانت ترغب في رؤية ابنها الذي يقبع داخل السجن، توفيت قبل دخولها إلى السجن، بعد تعرضها لسكتة قلبية.

وأوضح المصدر ذاته أن السيدة تعاني من عدة أمراض مزمنة، وأن سبب وقوعها أمام باب السجن هو إصابتها بغيبوبة، ليتم نقلها على وجه السرعة إلى المستشفى، لكنها للأسف الشديد لفظت أنفاسها الأخيرة.

وأكد المصدر أن المصالح الأمنية فتحت تحقيقا عاجلا في الموضوع، لمعرفة ملابسات هذا الحادث المأساوي.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق